الرسائل الأخبارية Newsletter

  • Newsletter الرسائل الأخبارية



دموع دون بوسكو

دموع دون بوسكو

روما هي ثاني أكثر مدينة عاش فيها دون بوسكو بعد تورينو -المدينة التي ولد فيها وبدأ منها رسالته العظيمة - فقد زار دون بوسكو روما عشرين مرة وبلغ مجموع ما قضى فيها عامين .

وأما أسباب الزيارة فكانت مختلفة أهمها مقابلة البابا من أجل الحصول على الموافقة على قوانين الرهبنة وجمع التبرعات من أجل بناء كنيسة القلب الاقدس- هذه الكنيسة التي طلب البابا شخصيا ً من دون بوسكو بنائها والتي استنفذت الكثير من  صحته –

وفي عام 1887 حان الوقت لتكريس هذه الكنيسة بعد أن مضى سبع سنوات من بدء بنائها .لم يكن دون بوسكو يتحمل مشقة السفر إلى روما لأن المرض كان قد أنهكه لكنه أصر على ذلك .

وفي الخامس عشر من أيار ، أراد دون بوسكو النزول إلى كنيسة قلب يسوع ليُقيم القداس على مذبح السيدة مريم معونة المسيحيين ، فما إن بدأ حتى رآه الأب فيليتّي الذي كان يساعده ، يبكي فكانت  دموعه تنهمر ولا يقوى حبسها طوال وقت القداس ، ولما انتهى قال له الأب فيليتّي وقد ساروه القلق :

-                  ما بك يا دون بوسكو ؟ أتُراك تشعر بوعكة ؟

فهزّ دون بوسكو رأسه وقال :

-                  بدا لِعينيّ مشهدٌ حيٌّ ، مشهد حُلمي الأوّل ، وأنا في التاسعة  . رأيت حقاً وسمعت أمّي وإخوتي يتجادلون في حلمي . . .

        كانت السيدة العذراء قد قالت له في ذلك الحلم البعيد : " ستفهم كل شيء في الوقت

المناسب " .

كان دون بوسكو ينظر إلى ماضيه فبدا له أنّه يفهم كلَّ شيء حقّاً . إن ذلك يستحق كل ما بذله من تضحية وجهد  لانقاذ هذا العدد الكبير من الأحداث  .

        في 18 أيار ترك دون بوسكو رومة آخر مرة .