الرسائل الأخبارية Newsletter

  • Newsletter الرسائل الأخبارية



scuola Cairo

Scuola Alessandria

  • image
  • image
  • image
Previous Next

ما هو عيد جميع القديسين و إلى ما يدعونا البابا فيه؟

ما هو عيد جميع القديسين و إلى ما يدعونا البابا فيه؟

يُحتفَل بعيد جميع القديسين يوم السبت في الأول من تشرين الثاني وهي مناسبة لأن نتعلّم أن نكون قديسين في عالمنا اليوم، هذا ما أكّده البابا فرنسيس أثناء المقابلة العامة مع المؤمنين يوم أمس الأربعاء في 29 تشرين الأول في ساحة القديس بطرس.

 

وبعد اقتراب العيد، دعا البابا فرنسيس كلّ الزوّار البولونيين أن "يشكروا الرب من أجل كل الرجال والنساء، الذين عرفوا من خلال ظروفهم التاريخية أن يتعاونوا مع النعمة الإلهية". وأضاف: "لقد تحلوا بالشجاعة لكي يشهدوا للإيمان

والرجاء والمحبة في حياتهم اليومية" وتمنى: "تعلّموا منهم أن تكونوا قديسين في عصرنا هذا!"

 

كما وربط البابا هذا العيد بالشباب والمرضى والمتزوجين الجدد قائلاً: "أيها الشباب الأعزاء، إقتدوا بمثال القديسين في حياتكم؛ أيها المرضى الأعزاء، قدّموا ألمكم على نية كل من هم بحاجة إلى الاهتداء؛ وأنتم أيها المتزوجون الجدد، إعتنوا بنمو بيتكم الزوجي في الإيمان.

و من الجدير بالذكر أن إن الكنيسة المقدسة تقيم، كل يوم من السنة تذكارا لقديس ما ، وبقى عدد لا يحصى من القديسين غير المعروفين، من دون تذكار خاص لهم، لذلك أقام البابا بونيفاسيوس الرابع (608-615) تذكارا شاملا، وفي عام 731 خصص البابا غريغوريس الثالث، في كنيسة مار بطرس، مكان لتكريم جميع القديسين. وفي عام 837 زار البابا غريغوريس الثالث فرنسا وادخل هذا العيد فيها وعين له اليوم الأول من نوفمبر/ تشرين الثاني. ومنذ ذلك اليوم أصبح من أعظم أعياد الكنيسة غربا وشرقا.أما يوم 2 نوفمبر/ 2 تشرين الثاني هو يوم تذكار جميع الموتى الذي خصص للصلاة من أجل جميع الموتى الذين أنتقلوا من عائلاتنا ، والصلاة من أجل جميع الموتى الذين لا يوجد من يصل لأجلهم.

نقلاً عن zenit.org بتصرّف 

 

scuola Nazareth

al fidar photo