الرسائل الأخبارية Newsletter

  • Newsletter الرسائل الأخبارية



scuola Cairo

Scuola Alessandria

المقالات

اكتشف نفسك بنفسك

اكتشف نفسك بنفسك

 

         
هل أنت انسان واثق من نفسك
اكتشف نفسك بنفسك

1- عندما تتخذ قراراً هل تتوافر لديك دائماً الثقة في قدرتك على التنفيذ؟ c نعم Ο    c لا Ο
2- عندما تقابل بعدم الاهتمام في أحد المحال التجارية، هل تجد لديك الشجاعة لتوجيه اللوم إلى البائع؟  c نعم Ο    c لا Ο
3- هل تشعر بالضيق والغضب عندما يوجه شخص ما اللوم والتوبيخ لك؟ c نعم Ο    c لا Ο
4- هل تميل دائماً للاحتفاظ بآرائك لنفسك؟ c نعم Ο    c لا Ο
5- هل تجد صعوبة في تصديق الناس عندما يوجهون لك عبارات المديح والثناء؟ c نعم Ο    c لا Ο
6- هل تشعر دائماً بأنك أقل أهمية من الآخرين؟c  نعم Ο c  لا Ο
7- هل تعتقد بأنك قادر على أداء الأعمال بنفس الكفاءة التي يؤدي بها الآخرون نفس الأعمال؟ c نعم Ο    c لا Ο
8- هل تشعر بالارتباك عند حضورك لمكان عام ولاحظت أن الجميع يرتدون ملابس رسمية وأنت الوحيد الذي يرتدي ملابس عادية؟ c نعم Ο    c لا Ο
9- هل تحظى بحب الجميع؟ c نعم Ο    c لا Ο
10- هل تصف نفسك شخصية جذابة؟ c نعم Ο    c لا Ο
11- هل تشعر دائماً بأن حالتك النفسية مستقرة؟ c نعم Ο    c لا Ο
12- هل لديك موهبة الأناقة وحسن الهندام؟ c نعم Ο    c لا Ο
13- هل تشعر بأنك بارد العواطف أمام الكوارث؟ c نعم Ο c لا Ο
14- هل تعمل بصورة جيدة في الأعمال الجماعية؟ c نعم Ο  c لا Ο
15- هل تصف نفسك بأنك شخص عادي أو أكثر قليلاً من الشخص العادي؟ c نعم Ο    c لا Ο
160- هل تتطلع دائماً أن تكون شخصيتك مماثلة لشخص آخر؟c نعم Ο    c لا Ο
17- هل تشعر بالغيرة من إنجازات الآخرين؟ c نعم Ο    c لا Ο
18- هل تترك إدارة شؤون حياتك للآخرين؟ c نعم Ο    c لا Ο
19- هل تتجنب دائماً الأعمال التي تضايق الآخرين حتى لو كنت من المحبين لأداء هذه الأعمال؟ c نعم Ο    c لا Ο
20- هل ترتدي عادة الملابس التي ترضي الآخرين لا التي ترضي ذوقك؟ c نعم Ο    c لا Ο
21- هل تجد نفسك مضطراً بصفة دائمة للاعتذار للآخرين؟
     c نعم Ο    c لا Ο
22- هل تعتقد بأنك بحاجة ماسة للاستماع إلى نصائح الآخرين؟
    c نعم Ο    c لا Ο
23- هل تقضي وقتاً طويلاً في أداء أعمال لا تحبها؟
   c نعم Ο    c لا Ο
24- هل تشعر بصفة دائمة أنك تفتقد المهارة والموهبة؟
    c نعم Ο    c لا Ο
25- هل تشعر بالضيق عندما تتسبب عن طريق الخطأ في مضايقة الآخرين؟ c نعم Ο    c لا Ο
26- هل تعتقد بأنك قوي الشخصية؟ c نعم Ο    c لا Ο
27- هل تحتاج إلى وقت طويل لكسر حاجز الصمت بينك وبين الآخرين؟ c نعم Ο    c لا Ο
28- هل أنت قوي الذاكرة؟ c نعم Ο    c لا Ο
29- هل أنت جذاب للجنس الآخر؟ c نعم Ο    c لا Ο
30- هل تعتقد بأنك إنسان تصلح بأن تكون قيادي (تقود الجماعة)؟ c نعم Ο    c لا Ο


أنت إنسان واثق من نفسك تعرف قدراتك وبصفة مؤكدة نقاط القوة ونقاط الضعف في شخصيتك ولكن مع وجود بعض التحفظات. فكلما اقتربت درجات الاختبار إلى (30) فهناك مخاوف من أن ينظر إليك الآخرون على أنك شخص متعجرف ومتكبر. وعليه فمن الأفضل أن تبذل بعض المجهود للتخفيف من انفعالاتك وردود أفعالك.

2- أنت إنسان واثق من نفسك لكن في حدود معقولة ومع ذلك تنتابك بعض المخاوف والشكوك والإحساس بعدم الأمان. وربما أنت في حاجة لبذل القليل من المجهود لاكتساب الثقة بالنفس وإعادة اكتشاف مواهبك وقدراتك.


3- أنت في حاجة فعلية لبذل المجهود لاكتساب الثقة بالنفس ابحث عن نقاط الضعف في شخصيتك وجاهد مع نفسك في دفع أسباب الثقة بقدراتك.

الثقة في الكتاب المقدس

في مخافة الرب ثقة شديدة ويكون لبنيه ملجأ. (الأمثال 26:14)
سن مهتومة ورجل مخلعة الثقة بالخائن في يوم الضيق. (الأمثال 19:25)
ولكن لنا ثقة مثل هذه بالمسيح لدى الله (2كورنثوس 4:3)
لي ثقة كثيرة بكم.لي افتخار كثير من جهتكم.قد امتلأت تعزية وازددت فرحا جدا في جميع ضيقاتنا.(2كورنثوس 4:7)
ولكن اطلب ان لا اتجاسر وانا حاضر بالثقة التي بها ارى اني ساجترئ على قوم يحسبوننا كاننا نسلك حسب الجسد. (2كورنثوس 2:10)
الذي به لنا جراءة وقدوم بايمانه عن ثقة. (أفسس 12:3)
لان الذين تشمسوا حسنا يقتنون لانفسهم درجة حسنة وثقة كثيرة في الايمان الذي بالمسيح يسوع (تيموثاوس 13:3)
لذلك وان كان لي بالمسيح ثقة كثيرة ان آمرك بما يليق (فليمون 8:1)
واما المسيح فكابن على بيته.وبيته نحن ان تمسكنا بثقة الرجاء وافتخاره ثابتة الى النهاية (عبرانيين 6:3)
لاننا قد صرنا شركاء المسيح ان تمسكنا ببداءة الثقة ثابتة الى النهاية (عبرانيين 14:3)
فلنتقدم بثقة الى عرش النعمة لكي ننال رحمة ونجد نعمة عونا في حينه (عبرانيين 16:4)
إذ لنا ايها الاخوة ثقة بالدخول الى الاقداس بدم يسوع (عبرانيين 19:10)
واما الايمان فهو الثقة بما يرجى والايقان بامور لا ترى. (عبرانيين 1:11)
والآن ايها الاولاد اثبتوا فيه حتى اذا أظهر يكون لنا ثقة ولا نخجل منه في مجيئه. (1يوحنا 28:2)
ايها الاحباء ان لم تلمنا قلوبنا فلنا ثقة من نحو الله (1 يوحنا 21:3)
بهذا تكملت المحبة فينا ان يكون لنا ثقة في يوم الدين لانه كما هو في هذا العالم هكذا نحن ايضا. (1 يوحنا 17:4)
وهذه هي الثقة التي لنا عنده انه ان طلبنا شيئا حسب مشيئته يسمع لنا. (1 يوحنا 14:5)
لان الجميع رأوه واضطربوا.فللوقت كلمهم وقال لهم ثقوا.انا هو.لا تخافوا. (مرقس 50:6)
قد كلمتكم بهذا ليكون لكم فيّ سلام.في العالم سيكون لكم ضيق.ولكن ثقوا.انا قد غلبت العالم (يوحنا 33:16)
فاذا نحن واثقون كل حين وعالمون اننا ونحن مستوطنون في الجسد فنحن متغربون عن الرب. (2كورنثوس 6:5)
واكثر الاخوة وهم واثقون في الرب بوثقي يجترئون اكثر على التكلم بالكلمة بلا خوف. (فيلبي 14:1)
حتى اننا نقول واثقين الرب معين لي فلا اخاف.ماذا يصنع بي انسان (عبرانيين 6:13)

اعداد
مهند حكمت الجزراوي

 
   

 

scuola Nazareth

al fidar photo