الرسائل الأخبارية Newsletter

  • Newsletter الرسائل الأخبارية



scuola Cairo

Scuola Alessandria

المقالات

رتبة توبة فصحية للشباب

 

رتبة توبة ومصالحة 

أمام يسوع المصلوب

 

- ترتيلة البداية...
- البسملة...
- الأبانا والسلام...
مقدمة : نريد في هذه الرتبة أن نضع أنفسنا أمام يسوع المصلوب.نريد أن ننظر إليه  ونشكره لأجل محبته الكبيرة. نريد أن نوجه أنظارنا إلى يديه وقدميه وعينيه وفمه وقلبه، لنستطيع ادراك محبته لجميع البشر. وعيشها في حياتنا، معترفين بخطايانا، طالبين المغفرة ومصممين على عيش حياة جديدة.

الانجيل: موت يسوع على الصليب ( يوحنا 19، 25-34 )
لننظر الى يَدي يسوع

يدا يسوع على الصليب، مثقوبتين بمسامير، يدين مفتوحتين ومستعدتين للعطاء دائماً. انّ هاتين اليدين قد عملوا  وساعدوا، شفوا ولمسوا، أنهضوا وباركوا...
تأمّل كيف هم يديك؟ هم يدين مفتوحتين مثل يدي يسوع، هم يدين مغلقتين فقط تنفتح لتأخذ؟ أتعرف أن تمد يد المساعدة لذلك الذي يعيش معك والمحتاج اليك؟ هل تستخدم يديك من أجل العمل الصالح ومن أجل تتميم واجباتك اليومية؟ هل لديك ايدي طاهرة نظيفة من السرقة؟ هل تستعمل يديك من اجل الضرب أو إذاء الآخرين؟
صلاة المغفرة

نطلب منك الغفران يارب في كل مرة لم نستخدم فيها أيدينا لمساعدة الآخرين، أولم نلتزم بواجباتنا اليومية واستعملنا هذه الأيدي للضرب. يا رب ارحم
نطلب منك الغفران يارب في كل مرة َلم نستخدم فيها أقدامنا لكي نتبعك بل سلكنا طرقاً اخرى أبعدتنا عنك. يارب ارحم
نطلب منك الغفران يارب في كل مرة َلم نستخدم أفواهنا لتمجيد اسمك القدوس بل استخدمناها لشتم الآخرين والتلفظ بكلمات بذيئة. يارب ارحم           

نطلب منك الغفران يارب في كل مرة َلم نستخدم أعيننا لرؤية الامور الجميلة عند الآخرين ولم ننظر أو نهتم لاحتياجاتهم بل شوهنا نظرنا برؤية صور و مشاهد غير جيدة. يارب ارحم
 نطلب منك الغفران يارب في كل مرة َلم نستخدم قلبنا من أجل محبة الآخرين ومسامحتهم بل ملأنا قلبنا بالحسد والكره تجاههم. يارب ارحم


بداية الاعترافات

بعد الاعتراف كل واحد يذهب ويقف عند أقدام الصليب ويصلي صلاة شكر للرب ثم يشعل شمعة صغيرة ويعود الى مكانه ليكمل صلاته
صلاة الشكر

أعطنا يارب يديك، يدين من أجل المساعدة والخدمة
أعطنا يا رب قدميك، قدمين جاهزتين لاتباعك على طريق الملكوت
أعطنا يا رب فمك فما يتلفظ بكلمات طيبة وصادقة ..كلمات مسامحة
أعطنا يارب عينيك عينين نقييتين صافيتين عينين منتبهتين لاحتياجات الآخرين
أعطنا يارب قلبك  قلبا منفتحا محبا ، قلبا مملؤا بالحب المجاني لك وللآخرين.  آمين


- البركة الختامية...
لننظر الى قدمي يسوع

قدمي يسوع على الصليب مقيدتين. لكن كم مشت هذه الأقدام! إن يسوع كان يمشي دائماً بهاتين القدمين ليلتقي بالناس المحتاجين ليبشر بملكوت الله. يسوع تابع السير حتى في الصعوبة والألم الى أن وصل الى اورشليم ليتمم مشيئة الآب السماوي ويعطينا حياته على الصليب.
تأمل  كيف هم قدميك؟ هل تمشي بحماس وراء يسوع أم خطواتك متعبة بطيئة متراخية حيث تجعلك في الوراء؟ هل تتبع الطريق التي رسمها لك يسوع أم تتبع طرق اخرى؟ هل تنمو بحياتك وتسير نحوالامام أم أنك كسول واقف لا تتحرك؟ عندما يكون السير متعبا هل تستسلم أم تتابع السير؟
لننظر الى فم يسوع

ان فم يسوع على الصليب يابس وعطشان يريد ان يشرب. فيعطوه خلاً ممزوجاً بالمرارة. من فم يسوع كانت تخرج دائما صلوات وكلمات تعزية ومغفرة وتشجيع. إن هذا الفم يبشر بملكوت الله وأنه الطريق والحق والحياة.
تأمل: كيف هو فمكَ؟ ما هي الكلمات التي تخرج من فمك، هل هي كلمات جيدة أم سيئة تجرح الآخرين؟ هل هي كلمات صادقة أم كاذبة؟ هل تخرج من فمك كلمات المسامحة والتعزية أم تخرج كلمات بذيئة؟ هل تستخدم فمك من أجل الصلاة والتسبيح وتمجيد الله؟
لننظر الى عيني يسوع

عيني يسوع على الصليب تنظران الى الآب الذي هو في العلى والى الناس اللذين هم على الأرض. يسوع ينظر الى الآب ويسلم مشيئته له، ينظر الى امه ويعهد بها الى يوحنا الحبيب، ينظر الى صالبيه ويغفر لهم. نظرات يسوع كانت دائماً نظرات حب لكل شخص وبالأخص الفقراء والخطأة
تأمل: كيف هم عيناك؟ الى ماذا تنظر؟ أتجيد النظر بمحبة الى الآخرين أم نظراتك هي نظرات حكم وادانة؟ هل تحاول النظر الى الامور الإيجابية لدى اخوتك أم تركز النظر على السلبيات؟ هل عيونك دائما نقية طاهرة أم تشوِّه نظرك برؤية اشياء خلاعية، إباحية، غير طاهرة. هل تنظر لاحتياجات الاخرين أم تنظر فقط لنفسك؟
لننظر الى قلب يسوع

قلب يسوع على الصليب قلب مطعون بالحربة. قلب مليء بالحب  حيث يفيض دم وماء قلب كبير يعطي ذاته بمحبة وقلب مليء بمشاعر طيبة لجميع البشر  حتى اذا كانوا خاطئين
تأمل
: كيف هو قلبك؟ هل هو قلب يحب كما يحب يسوع؟ ما هي المشاعر الموجودة في قلبك أهي طيبة أم سيئة؟ هل قلبك قلب منفتح و محب للآخرين؟ هل تسمح للحسد والبغض والكراهية أن يدخلوا قلبك؟

المسيح قام      حقاً قام

للمزيد من نماذج رتبة توبة فصحية للشباب الرجاء الضغط على الرابط التالي للتحميل: 

 

scuola Nazareth

al fidar photo