الرسائل الأخبارية Newsletter

  • Newsletter الرسائل الأخبارية



  • image
  • image
Previous Next

البابا يلتقي سفراءه في الشرق الأوسط

البابا يلتقي سفراءه في الشرق الأوسط

 

ضمن سلسلة المبادرات التي طرحها الأب الأقدس من صلاة و لقاءات و رسائل تتعلق بالشرق الأوسط و ما يعيشه من أزمة في مختلف البلدان دعا البابا فرنسيس إلى لقاء مع سفراءه للتباحث في أمر المسيحيين و لاسيما مع الظروف المأساوية التي تعصف بالبلاد. 

و يُعقد اللقاء  في الفاتيكان من الثاني وحتى الرابع من تشرين الأول أكتوبر الجاري بحضور البابا فرنسيس وكبار المسؤولين في الكوريا الرومانية، و هي  هي الجهاز الإداري والتنفيذي والاستشاري الذي يساعد البابا في الفاتيكان، للتباحث في الأوضاع الراهنة في المنطقة.

اِقرأ المزيد...

البابا يفتتح سينودس العائلة

 غصت ساحة القديس بطرس بالفاتيكان مساء أمس السبت بأكثر من أربعين ألف شخص شاركوا في أمسية صلاة بعنوان "أضئ نورا في العائلة" نظمها مجلس أساقفة إيطاليا لمناسبة افتتاح أعمال الجمعية العامة الاستثنائية الثالثة لسينودس الأساقفة في الفاتيكان والمخصصة للعائلة. وقد التقى المشاركون في هذا الحدث البابا فرنسيس، كما كان آباء السينودوس حاضرين في الساحة الفاتيكانية.

اِقرأ المزيد...

البيان الختامي للقاء أساقفة اللاتين

البيان الختامي للقاء أساقفة اللاتين   

"لا سلام بدون عدالة، ولا عدالة بدون احترام الحقوق الإنسانية، الاجتماعية والدينية"

عقد مجلس الأساقفة اللاتين في المناطق العربية اجتماعه السنوي في رأس الخيمة في الإمارات العربية المتحدة من الثلاثين من أيلول سبتمبر وحتى الثالث من تشرين الأول أكتوبر 2014. وتدارس الأساقفة ثلاثة مواضيع بحسب برنامج العمل وهي: السلام والمصالحة، الهجرة والعائلة.

اِقرأ المزيد...

بيان سفراء الفاتيكان حول الشرق الأوسط يطالب بوضع حد فوري للعنف

بيان سفراء الفاتيكان حول الشرق الأوسط يطالب بوضع حد فوري للعنف 

صدر هذا السبت بيان عن دار الصحافة التابعة للكرسي الرسولي بشأن اللقاءات التي عقدها في الفاتيكان السفراء البابويون في دول الشرق الأوسط مع المسؤولين عن دوائر الكوريا الرومانية.

اِقرأ المزيد...

مع الشبيبة و بين الشبيبة إنطلاق النشاطات الشتوية

مع الشبيبة و بين الشبيبة

إنطلاق النشاطات الشتوية  في الشرق الأوسط

"رسالة دون بوسكو مع الشبيبة ومن أجل الشبيبة" ذاك هو العنوان الذي يقترحه علينا الرئيس العام للسالزيان في هذه السنة المميزة، و اليوم و بعد انتهاء النشاطات الصيفية التي نشرت الفرح بين الشبيبة في مختلف بلدان الشرق الأوسط، تفتح المراكز و البيوت السالزيانية للتعليم المسيحي من جديد و تبدأ مشوارها بهدي من هذا العنوان. 

اِقرأ المزيد...